دمج الشباب المصري والافريقي ورفع الوعي لديهم وتزويدهم بالمهارات اللازمة ليكونوا يافعين لدولتهم وقارتهم

wait... مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 29 يوليو 2019 - 2:55 مساءً
دمج الشباب المصري والافريقي ورفع الوعي لديهم وتزويدهم بالمهارات اللازمة ليكونوا يافعين لدولتهم وقارتهم
شارك هذا:

 

كتبت : ناديه ممدوح 

في إطار حرص الدولة وبتنسيق بين جامعة القاهرة برئاسة الدكتور / محمد عثمان الخشت وكلية الدراسات الافريقية العليا وعميدها الدكتور /محمد علي نوفل ومؤسسة القادة للعلوم الادارية والتنمية تحت قيادة الدكتور / احمد الشريف والدكتورة مايسة العشماوي علي دمج الشباب المصري والافريقي ورفع الوعي لديهم وتزويدهم بالمهارات اللازمة ليكونوا يافعين لدولتهم وقارتهم قام المتدربون بمشروع 1000 قائد افريقي بعرض العديد من المشروعات المتميزة التي سوف تخدم الدولة وتكون بداية انطلاقة لقارة افريقية قوية..
من هذه المشروعات المميزة
مشروع ( استخدام الطحالب في إنتاج الوقود الحيوي)
وجاءت فكرة المشروع من مجموعة من الشباب المصري والسوداني علي رأسهم طالبة كلية الطب / صفاء إبراهيم علي .. التي قالت ان هذا المشروع سوف يساعد الدولة علي التقدم اقتصاديا وعدم اللجوء لاستيراد الوقود بأسعار باهظة وانه سيوفر الكثير من المواد الغذائية التي تدخل في انتاج الوقود الحيوي
ويقول ياسين الفرغلي .. منسق المشروع .. أن الاهداف القوية هي التي تجعل المشروع مستمرا ويحقق نجاحات جيدة ومن الاهداف التي ارتكزنا عليها:
1_ توفير الوقود الحيوي من الطحالب وذلك يساعدنا علي توفير المواد الغذائية وعدم نقصها
2_القضاء علي الفقر وذلك من خلال توفير فرص عمل للشباب
3_ القضاء علي الامراض والاوبئة التي تنتشر بمياه المستنقعات حيث تعمل الطحالب علي تنقية هذه المياه..
ويأمل فريق عمل المشروع ان يلقي الدعم من القيادات والمستثمرين لتنفيذ هذا المشروع الذي يساعد علي تقدم الدولة اقتصاديا
ويوجه ياسين الشكر لفريق العمل وهم:
1_وفاء عبدالمنعم محمد (مصر)
2_عبدالله أدهم (السودان)
3_محمود محمد (مصر)
4_نزار محمد الحسن (السودان)
5_دعاء طه حسين (مصر)
6_أسماء حسانين (مصر)
7_محمد يسري (مصر)
8_صفاء ابراهيم (مصر)
9_ياسين الفرغلي(مصر)

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الوسيط الدولى الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.